توجية عام التربية الاجتماعية بالاسماعيلية
توجية التربية الاجتماعية بالاسماعيلية يرحب بالسادة الزائرين ويتمنى المشاركة والمساهمة الفعالة فسجل ولاتتردد
مدير الموقع / السيد الحلوس

موقع توجية التربية الاجتماعية بالاسماعيلية يحتوى على كل مايخص الاخصائى الاجتماعى فى التربية الاجتماعية والاتحادات الطلابية

...... توجية عام التربية الاجتماعية بالاسماعيلية يرحب بالسادة الزائرين ويتمنى لهم قضاء وقت طيب وممتع ومفيد ..... الموجه الاول الاستاذة/ سميرة النخيلى الموجه العام الاستاذه/ آمال جودة
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

سحابة الكلمات الدلالية

المواضيع الأخيرة
» حمل القرار الوزارى الجديد رقم 62 بتاريخ 27/2/2013 بشأن الاتحادات الطلابية
الجمعة مارس 15, 2013 11:08 pm من طرف Admin

» قصة رائعة يرويها فضيلة الشيخ محمد متولى الشعراوي
الجمعة مارس 15, 2013 10:16 pm من طرف Admin

» مسابقة مسئول الاتحاد المثالى
الجمعة مارس 15, 2013 10:09 pm من طرف Admin

» مناقشة دكتوراة محمد حسان عن منهج النبى فى دعوة الاخر
الإثنين مارس 11, 2013 1:19 pm من طرف Admin

» مسابقة المجالات المتنوعة إتحاد طلاب 2013
السبت مارس 09, 2013 5:20 pm من طرف Admin

» المفاهيم الأساسية وموجهات الممارسة المهنية لطريقةخدمة الجماعة
الأربعاء مارس 06, 2013 10:53 pm من طرف Admin

» طريقة العمل مع الحالات الفردية
الأربعاء مارس 06, 2013 9:52 pm من طرف Admin

» طريقة العمل مع الحالات الفردية
الأربعاء مارس 06, 2013 9:51 pm من طرف Admin

» دراسة الحالة . . وكل ما يخصها
الأربعاء مارس 06, 2013 9:46 pm من طرف Admin

التبادل الاعلاني

انشاء منتدى مجاني



تدفق ال RSS

Yahoo! 
MSN 
AOL 
Netvibes 
Bloglines 


أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
Admin
 

أكتوبر 2017
الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
      1
2345678
9101112131415
16171819202122
23242526272829
3031     

اليومية اليومية

التبادل الاعلاني

انشاء منتدى مجاني




أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

توجية عام التربية الاجتماعية بالاسماعيلية » الفئة الأولى » المنتدى الثالث » المسابقات والاحتفالات » دور الخدمة الاجتماعية فى المجال المدرسى

دور الخدمة الاجتماعية فى المجال المدرسى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

1 دور الخدمة الاجتماعية فى المجال المدرسى في الأربعاء مارس 06, 2013 6:56 pm

Admin


Admin
مقدمة:



الاجتماعية إحدى المهن الاجتماعية التي ظهرت كاستجابة لمجموعة من العوامل
نظريا وميدانيا بالاسلوب الذي يؤهلهم لاكتساب الخبره والمعرفه والمهاره لكي
المدرسي ولكن نجاح الاخصائي الاجتماعي في اداء دوره المهني المتمثل في مساعدة
وتعتبر بداية ظهور الخدمة الاجتماعية في الولايات المتحدة الأمريكية حيث تسببت
إلى إيجاد مجموعة من الاحتياجات والتي نتيجة لعدم إشباعها تطورت لتتكون
لنجاح هذه المهنة في أداء دورها في المجتمع الأمريكي بدأت تنتقل إلى سائر أنحاء
والمجال الأسري والمجال التعليمي..الخ..و دور الأخصائي الاجتماعي يختلف عن دور
عمله في معالجة القضايا والمشكلات الاجتماعية والنفسية وغيرها للتلاميذ ، داخل
وهكذا ، ومفهوم الخدمة الاجتماعية هو تقديم خدمات معينة لمساعدة الأفراد
الاجتماعية والنفسية الخاصة والتي تقف أمامهم وتؤثر في قيامهم بالمساهمة بمجهود
وإحداث تغييرات مرغوب فيها في سلوك التلاميذ وتساعدهم على تحقيق أفضل تكيف يمكن
النواحي الاجتماعية والسياسية.



تعتبر المدرسة
الاجتماعية والتي بدورها تؤدي إلى إشباع بعض الاحتياجات الضرورية في المجتمع.
المدرسة مع المؤسسات الاجتماعية الأخرى في المجتمع وتتساند معها تساندا وظيفيا.
تخلي بعض المؤسسات الاجتماعية الأخرى في المجتمع عن أداء وظائفها تزايدت مهام
الاجتماعية إلا إنه بسبب تحلل بعض القيم المجتمعية وتشعب متطلبات المجتمع
المدرسة لم تعد فقط مؤسسة تعليمية بل وأخذت على عاتقها مجموعة من الوظائف الأخرى
المدرسة بدأت الخدمة الاجتماعية بالتغلغل إلى وسط هذا البناء الاجتماعي من أجل
أبنية المدرسة المادية منها والمعنوية، بالإضافة إلى مساعدة الطلاب على تجاوز
مشكلات. ويتم هذا بأكمله عن طريق البرامج التي يصممها الأخصائي الاجتماعي في
مفهوم الخدمة الاجتماعية:


أن المدرسة ليست مؤسسة تعليمية فقط وإنما هي مؤسسة تربوية تعليمية لها وظائفها
فهي جزء لا يتجزأ من واقع هذا المجتمع تتأثر به وتؤثر فيه وتعد أفراده للحياة
في المجال المدرسي حتى يتسنى لنا فيما بعد أن نتكلم بشكل أوسع عن الخدمة
الاجتماعية في المجال المدرسي في هذا التعريف: فهي عبارة عن مجال من مجالات
على العمل في المجال المدرسي، وتكون المدرسة والمعاهد والكليات هي مكان
الطلاب على الاستفادة من موارد المدرسة ومساعدتهم على مواجهة مشكلاتهم والانخراط
التي يهيئها الأخصائي الاجتماعي لطلبة المدارس لتحقيق أهداف التربية الحديثة أي
واستعداداتهم المختلفة وبذلك فهي تهتم بناحيتين لكي تنمو شخصية الطالب نموا
وكذا تشجيع العلاقات الاجتماعيه السليمه للفرد مع البيئه ومجتمعه.

المهني للأخصائي الاجتماعي في المرسه أساسا لمحاولة مساعدة تلاميذ المدرسة على
التحصيل الدراسي للتلاميذ أو تمنع استفادتهم المناسبه من موارد وامكانيات
بأدوارهم الاجتماعيه بطريقة طبيعيه وسليمه , ومساعدة المدرسه على تحقيق رسالتها
لمساعدة الأفراد والتلاميذ إما بمفردهم أو داخل جماعات للتكيف مع العراقيل
والمجتمع ، كما تساعدهم على إشباع حاجاتهم الضرورية وإحداث تغيرات مرغوب فيها في
الاجتماعية

الاجتماعية المدرسية رسالة تربوية قبل أن تكون مهنة وتقوم على :

الطالب - كحالة فردية وكعضو يعيش في المجتمع لتحقيق النمو المتوازن المتكامل
لتنمية الطالب والجماعة والمجتمع .

الطالب اجتماعياً وتدريبه على الحياة والتعامل الإنساني الإيجابي .

الطالب بالخبرات والجوانب المعرفية لإعداده لحياة اجتماعية أفضل .

وإكسابه القدرة على التوافق الاجتماعي السوي .

الطالب للتعرف على استعداداته وقدراته وميوله وتنميتها والاستفادة منها لأقصى حد
- التكامل مع
الطالب بالبيئة المحلية بما يحقق الرفاهية الاجتماعية .

المعنى تكون الخدمة الاجتماعية المدرسية جانباً أساسياً محورياً في الوظيفة
أهداف الخدمة الاجتماعية المدرسية فى اشباع
يمكن تحديد
1)- اكتساب
أ- اكتساب الطالب مجموعة من

- الإيمان
- الانتماء
- الإيمان
- تنمية روح
- القدرة على
- القدرة على
- احترام
- التفكير
- القدرة على
ب) اكتساب الطالب بعض المهارات اليدوية والفنية والفكرية .


والمعارف التي تعينه على فهم نفسه ومعرفة مجتمعه .

بالخطة القومية للتنمية .

الرعاية للقاعدة الطلابية العريضة مع التركيز على الفئات الأكثر احتياجاً.

تنمية إيجابية الطالب للاستفادة من العملية التعليمية .

المدرسة بالبيئة وبقضايا المجتمع .

يعرف الأخصائي
ملتزماً بمبادئها ومعاييرها الأخلاقية ، هادفاً إلى مساعدة التلاميذ الذين
لإعداد أبنائها للمستقبل".كما يعرف الأخصائي الاجتماعي في المجال المدرسي
مساعدة التلاميذ في جميع النواحي ليستطيع التكيف والتأقلم البيئة المدرسية
كيفية الاسهام فى تحقيق الاستراتجية العامة للتعليم من خلال الاتى:


سابقا إلى إن الخدمة الاجتماعية في المجال المدرسي تعتمد على معارف ونظريات وطرق
الاجتماعية في عملية المساعدة. وسأحاول أن أعطي نبذة لكيفية عمل الأخصائي في
الأخصائي في استخدام طريقة خدمة الفرد في حل مشكلة دراسية.

ان المدرسه هي
السليمه واعدادهم للمستقبل. ومادامت الجماعات المدرسيه هي الاداه التي تؤدي الى
تنظيم اساليب الحياه في المدرسه سواء في جماعة الفصل أو جماعة النشاط حتى تستطيع
عبارة عن مجموعة من التلاميذ لهم ميل مشترك لمزاولة هواية معينة وهم يسعون إلى
في تنمية خبرات أعضائها وتشجيع هوايتهم وتدريبهم على السلوك الاجتماعي الذي
بين أعضاء الجماعة ومساعدتهم على وضع برنامج يحقق أهدافهم واختيار قائد كفء
المدرسي كما يلي:-

والتنظيم لتكوين جماعات النشاط بالمدرسه

الموارد والامكانيات اللازمه لكل جماعه.

بين التلاميذ للانضمام الى الجماعات التي يرغب أن ينضم اليها الطالب .

على انتخاب مجلس اداره لكل جماعه كالرئيس ونائب الرئيس والسيكرتير وأمين الصندوق
5. تعميم
6. اختيار
بها الاخصائي الاجتماعي (خدمه عامه, نادي مدرسي, خدمة بيئيه).

رواد الجماعات عن طريق تزويدهم بالمعلومات .

عام يحصر فيه بيانات اجماليه عن جماعات النشاط بالمدرسه .

المعلومات الخاصه بكل جماعه في نهاية العام الدراسي .

يقوم الأخصائي
داخل المجتمع الأكبر، ويتجلى دور الأخصائي الاجتماعي في محاولة تنسيق العلاقة
مجالس الآباء والمعلمين و الخدمة العامة المدرسية واتحاد الطلاب...إلخ.

الاخصائي على ما يلي:

في تكوين تنظيمات على مستوى المدرسه للإنطلاق من خلالها .

في وضع برامج هذه التنظيمات والعمل على نموها وتطورها.

تدريب القاده المسئولين عن هذه التنظيمات .

وتحديد مسئولية هذه التننظيمات.

مجلس الاباء والمعلمين بتنظيم اجتماعاته والاعداد لها

مجلس الرواد أو النشاط بالمدرسه.

برئاسة مركز الخدمه العامه بالمدرسه وعليه ان يعد خطة عمل هويضعها موضع التنفيذ
تقوم المدرسه بتنفيذها لخدمة سكان المجتمع .

خطه لتنظيم تبادل الخدمات الاجتماعيه بين المدرسه وهيئات ومؤسسات وتنظيمات
9. العمل على
أ) خدمة الفرد:


الأخصائي الاجتماعي طريقة خدمة الفرد لمحاولة مساعدة الأفراد الذين يعانون من
الحالات التي لها تأثير مباشر على تحقيق الوظيفة الاجتماعية للمدرسة. ومن هنا
والتأخر في الصباح والمشكلات السلوكية وهي طريقه اساسية لمهنة الخدمه الاجتماعيه
تلخيص أهم الخدمات الفرديه التي يستطيع تقديمها الاخصائي الاجتماعي نتيجة لتطبيق
- بحث الحالات
- بحث
- تحويل
المختصه ومتابعتها.

التوجيه والارشاد والمعونه في المواقف السريعه التي يستقبلها الاخصائي الاجتماعي

الفصول من المدرسين بالبيانات والارشادات التي تساعدهم على التعامل مع الطلاب.

يتمثل الدور الرئيس للأخصائي الاجتماعي المدرسي في العمل على تحقيق
أولهما: تحقيق
ثانيهما: وضع
ويتحقق توافق
جماعة، تنسيق) فيما يحقق تأهيل الطالب بما يمكنه من مواجهة معركة الحياة
تردّيه في مهاوي التخلف الدراسي والاجتماعي. ويستدعي ذلك تطوير برامج الخدمة
توفير سبل الرعاية الاجتماعية التي يمكن من خلالها المساهمة في حل مشكلات
وتوفيه من التردي في العلل والأمراض الاجتماعية وإرشاده لما يمكنه من تحسين نمط
الاعتبار أن العلل والأمراض الاجتماعية تؤدي إلى صعوبة في التحصيل العلمي
السوي مع علاقات التواصل الاجتماعي مع المكونات البيئية؛ مما يؤثر بالسلب في
حينئذ على الإخصائي الاجتماعي أن يدعم - من خلال برامجه الخدمية - قيم التوافق
الطالب النفسية والاجتماعية والتربوية الأساسية.

[b] تحقيق الاستراجية العامة للتعليم :


العمل البرامجي لتنمية قدرات الطالب بما يعينه على الاستفادة من الإمكانات
- تذليل أية
- التوجيه
- تقديم العون
نفسه بنفسه، وذلك عن طريق التأثير في أفكاره واتجاهاته وقيمه، ودعم مفهومه لذاته
- تقديم العون
التعديل فيها لصالحه.

القائمين على جهاز الخدمة الاجتماعية المدرسية إلى أن يقوموا بتحديد أسس ومبادئ
دور الإخصائي الاجتماعي دور مهاري تطبيقي، ولم يكن دوراً روتينياً تقليدياً؛ فهو
وخبرة مبنية على الاستعداد والرغبة في ممارسة المهنة التي يمكن صقلها بالتأهيل
وهذا ما حدا
إلى كليات جامعية لها سياساتها التربوية واستراتيجياتها ومناهجها وبرامجها
استهلاكية، بل لها دلالتها ونتائجها الاقتصادية؛ مما يحيلها عاملاً مهماً من
الفاعلة في المجتمع وعلى الرغم من هذا الجهد الصادق المبذول في تأهيل الأخصائي
والتطبيقي - ولعله لا يوجد فجوة بينهما - فقد سبقتنا دول كثيرة حققت إنجازات
الخدمي، المهم أن نعرف طريقنا ونصحّح مسيرتنا أولاً بأول، وأن نسدّ الثغرات
من خلال أمرين:

نقتنع بأهمية الخدمة الاجتماعية المدرسية.

زيادة نسبة الإنفاق المخصصة لمجال الخدمة الاجتماعية، فلا سلامة لهذا المجال إلا
يطلبه الأفضلية والتفوق لعلاقته بمستويات التحصيل المدرسي والنجاح فيه؛ فالتفوق
عالية. وهذا يوضح بجلاء أهمية الأخصائي الاجتماعي في المجال المدرسي، وأهمية
صقل قدرات الطالب، وتوجيه استجاباته، وتهذيب دوافعه، وشحذ طاقاته، وتنظيم
الشخصية. ولذا فنحن نهيب بالإدارة المدرسية عدم التقليل من أهمية المهنية
الوظيفة، وتباعد بينها وبين إبداعات الدور وما ينتج عنه من سلوكيات؛ مما يدخله
البعض للعزوف عن الانتماء إليها أو الارتباط بها، وذلك لعدم الاستبصار بأهمية
الإشراف الفني والتربوي والإداري والإرشاد الطلابي؛ فلكلّ استراتيجيته والتأهل
يستشعر الأخصائي الاجتماعي بأهميته فيتحقق له الرضي الوظيفي، واستقامة المقصد،
إلى المشاركة الفاعلة في بناء صرح النهضة المأمولة.

ومن خلال الممارسة
الاجتماعي في المدارس نجدها محددة فيما يأتي :

والبرنامج الزمني لأعمال التربية الاجتماعية بالمدرسة وفقاً للإمكانات المتاحة
إعداد السجلات
- سجل الحالات
- سجل
- سجل
- سجل البرامج
- سجل
- سجل متابعة
- سجل المواقف
- سجل الإرشاد
إعداد الملفات المنظمة لأعمال التربية الاجتماعية بالمدرسة والتي

- - ملف
- ملف الشطب .

والبرامج العامة .

الغياب .

الميزانية والمعاملات المالية .

الخاصة .

كبار السن وتكرار الرسوب .

الاقتصادية .

السلوكية ( تقويم وتوجيه السلوك الطلابي .

مشروع الميزانية الخاصة بأنشطة التربية الاجتماعية ( النشاط الاجتماعي ، الخدمة
5) دراسة
السلوكية ، الصحية ، النفسية ، الاجتماعية ، كبار السن ، متكرري الرسوب ،
ويقوم الأخصائي الاجتماعي في هذا الإطار بما يلي :


الإرشاد الفردي والجمعي لتلك الحالات ..

هاتفياً بأولياء الأمور ، الزيارات المنزلية للحالات التي تستدعي ذلك وبترتيب
- حصر الطلاب
وأولياء الأمور وهيئة التدريس .

كبار السن ومتابعتهم متعاوناً في ذلك مع إدارة المدرسة وهيئة التدريس وأولياء
- رعاية
التخاطب والإرشاد والتوجيه الأسري بقسم التربية الخاصة .

بحث ومتابعة الطلاب المتفوقين علمياً والمتأخرين دراسياً وذلك من خلال كشوف
- الاستعانة
بالحاسب الآلي في علاج الحالات الفردية .

حالات الطلاب ذوي الاحتياجات الخاصة والتي تحتاج إلى جهود علاجية لفترات طويلة ،
- القيام
وإجراء البحوث للحالات الجديدة في المواعيد التي تحدد من قبل الإدارة ، أو أجراء
واقتراح قيمة المساعدة وإرسالها لإدارة التربية الاجتماعية .

في وضع البرامج الخاصة بالكشف عن ميول ومواهب وقدرات الطلاب وتوجيهها وتنميتها
7) مشاركة
الجماعات والأسر المدرسية .

المشورة الفنية لرواد الصفوف والجماعات والأسر المدرسية في كيفية وضع الخطط التي
9) الإشراف
الرحلات ، الخدمة العامة ، جماعة ذوي الاحتياجات الخاصة ، جماعة المسنين ،
... الخ.

على تشكيل مجالس الصفوف ومجلس طلاب المدرسة وتنظيم نشاطها بالتعاون مع رواد
11) أمانة سر المجالس المدرسية :


الإدارية والتدريسية .

المدرسي أو الأسر المدرسية .

المربين .

والمعلمين .

السلوك الطلابي وتقويمه .

المدرسة والمكتب التنفيذي ، مجلس طلاب المرحلة ( المجالس الطلابية.

الصفوف .

اجتماعات هذه المجالس والإعداد لها مسبقاً وتسجيلها ، ومتابعة تنفيذ قراراتها
12) تنظيم
والأدبية والفنية ، الخط العربي ، الطالب المثالي ، الصف المثالي ، الشطرنج ...
التربية الاجتماعية .

على تنظيم الحفلات المدرسية في المناسبات الدينية والوطنية بكافة أنواعها
14) تنظيم
15) تنظيم
16) تنظيم
المختلفة مثل إدارة البيئة والبلديات .

وتنظيم برامج رعاية وتكريم الطلاب الموهوبين والمتفوقين ( علمياً واجتماعياً )
18) تنظيم
19) تدعيم
والمعلمين .

على الجانب الاجتماعي لجماعة النشاط التعاوني ( لجنة البيع ، لجنة النظام ، لجنة
21) إعداد
22) القيام
المدرسة ، واستخراج النتائج ووضع التوصيات أو إعداد مشروع مبتكر أو حلقة بحث (
23) المشاركة
24) تنفيذ
الاجتماعية .

مع إدارة المدرسة في إيجاد مناخ مناسب للعلاقات الإنسانية بين أعضاء أسرة
26) العمل على
، المراكز الصحية ،الأندية الرياضية والثقافية ، إدارة حماية البيئة).

التقارير الدورية والسنوية عن نشاط التربية الاجتماعية بالمدرسة وإرساله للإدارة
28) تنظيم
والنظم المدرسية وأهمية النشاط المدرسي والاستذكار الجيد ... الخ .

التوجيه والإرشاد في المواقف الفردية السريعة وتسجيلها موضحاً الإجراءات التي تم
30) تقديم
المناسبة لقدراتهم بما يحقق توافقهم في المجتمع .

صندوق للمقترحات للتعرف على أراء الطلاب وتشكيل لجنة برئاسة مدير المدرسة وعضوية
32) نشر الوعي
استبيان ، ...الخ .

استحداث وتكوين الجماعات المبتكرة التي تناسب الطلاب وتنمي مواهبهم .

الندوات والمحاضرات التي تعمل على رفع مستوى الوعي الديني والثقافي والاجتماعي
35) إعداد خطة
الطلاب وهيئة الإشراف والموعد والبرنامج .

اللوحات الإرشادية والرسوم البيانية التي تعبر عن نشاط التربية الاجتماعية
37) توثيق
لإمكانية التعارف بينهما وتدعيم العلاقة بين الطالب والمدرسة وذلك لاستمرارية
38) معاونة
، ووقايتهم من أسباب الانحراف ومساعدتهم في التغلب على العقبات التي تعترضهم ،
39) مساعدة
المسئولية والتبعية وإبداء الرأي واحترام أداء الآخرين والتعاون والعمل والأمانة
والمجالس الطلابية .

الطالب مع البيئة المدرسية وتبصيره بنظام المدرسة ومساعدته على الاستفادة من
41) مساعدة
مستوى الذكاء العام، أو مدرسية لعدم توافق المواد مع ميولهم وقدراتهم وإهمال
والمشاغبة وعدم الاستقرار بالمدرسة .

الطلاب في حل مشكلاتهم الاجتماعية كحالات التخلف الصحي والاجتماعي والمستوى
والاعتداء على الغير والنفور من الجو المدرسي .

مع إدارة المدرسة في إيجاد مناخ جيد من العلاقات الإنسانية بين فريق العاملين
44) الإشراف
45) إعداد[/b]

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://social.rigala.net

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى